الخميس، 30 يناير، 2014

دوام الحال

نجتمع سويا فى ليل اشتد برده ، تدثرنا معاطفنا ، نشعل قطع من الأخشاب والحطب ونلتف حولها ، نسترق منها بعض الدفء المفقود ، وعاء لتجهيز اكوابا من الشاى ، ذكريات تنطفئ ويخبو ضيها مع كل قطعة خشب تحترق وتصير رمادا ، وطن اصبح كقطع الخشب تلك بعد أن رحلت الى مثواها ، يسرع الليل ، تزداد البرودة ، تموت الأخشاب الموقدة ، نغادر كلنا ونترك الوطن وحيدا .

1 رأيك يهمنى:

Dr hajar alami يقول...

دوام الحال من المحال