الاثنين، 13 يونيو، 2011

مضطرة

اشتد حر الظهيرة
وتوسطت الشمس كبد السماء
وغابت السحب
وسكنت نسمات الهواء
واحتمت الطيور بالأغصان
تستظل بها هروبا من أشعة الشمس الحارقة
وتساقط العرق على جبينه
وكثرت المناديل التى تتبدل فى يديه
يجفف بها قطرات عرقه المنسال
ويلتفت يمنة ويسرة
ينتظر قدومها
ينظر فى اقصى الطريق
فيرى وكأن جمال وجهها ملأ ناصية الطريق
وكأن رقة صوتها تطرق أسماعه
وأخذ يفكر ويتخيل ويرسم صورا واحلاما
ويتأمل الهدية التى احضرها معه
فقد انتقاها بعناية
ومر الوقت عليه كسنين طوال
ومع كل دقيقة تمر يلتفت هنا وهناك وينظر فى ساعته
ويشتد الحر
ويزداد العرق
ويخترق رأسه الصداع
وبدأت دقات قلبه تضطرب
قلقا من تأخرها فلم تعتد ذلك
وبينما هو كذلك
رن هاتفه
فارتبك

واسرع يمد يده فى جيبه

والعرق ينسال

ووجهه يشتد احمرار

ويبحث عن هاتفه هنا وهناك

ها قد وجده واخرجه

نظر فى هاتفه

صمت

هدأت جوانحه

المتصل رقم ................

رقم لا يعرفه

ربما تكون هى

اجاب

وبعد حوار وضحكات

قال

النمرة غلط

وعاد ينتظر

ويشتد عليه الاضطراب

ويبدو القلق فى وجهه

وتناسى الصداع

الذى كاد ان يفتك به

ومن جديد الهاتف يرن

نظر ارتبك انها رسالة

انها هى

تزايد العرق

تزايد الاحمرار

بدا يهدأ فى نفسه

ويقول خير خير خير

وفتح الرسالة

فسقطت

الهدية التى كان يحملها فى يده

نزلت دموعه

ارسلت

كلمة

واحدة

هى

مضطرة

33 رأيك يهمنى:

شهر زاد يقول...

كانت حقيقة وأصبحت سرابا
كانت املا وأصبحت لما
كانت الحلم وباتت كابوسا
هي الحياة التي تحرمنا الفرح
فلا تكترث واستعد امالك واحلامك
فالرحلة في دروبها مازالت طويلة
تحياتي لرومانسيتك الهادئة

الحــب الجميـــل يقول...

رااائع يا محمد
تسلم ايدك على الكلمات الروعه اللى بتبهرنا دايما بيها

تحياتى لشخصك الطيب

:))

eng_semsem يقول...

تسلم ايدك يا محد على كلماتك واحساسك الجميل اللي باين في البوست اما بالنسبه للموضوع مش عارف كلمة مضطره ده ايه اللي هيجبرها على انها تسيبه لو هي فعلا مش عايزه او مقتنعه ان في حلول احسن من انها تكمل حياتها معاه

هيفاء يقول...

من اصعب الأمور في الحياة هي الإنتظار
سواء كانت لحظة فرح أو حزن ..
والأصعب حين تكون تنتظر الفرح وتفاجئ بالحزن يطرق بابك
القصة سلسة للغاية تشد القارئ

أجمل تحية

بت خيخة وأي كلام يقول...

مضطرة ايه ؟

!!!!!!!!!!!!!!!!

BNT ELISLAM يقول...

صعبه
احساس الانتظار وحش اوى
وحش اوى انك تستنى ان شمس فى حياتك تظهر او دعم روحى
او طاقه بتخليك تبقى قدام دايما
وفى فى وسط الانتظار
بتبقى كلمه
مضطره هى المبرر

مصطفى سيف يقول...

قاسي هذا الشعور حين ترى حلمك يموت بين يديك
كلماتك رائعة وبسيطة وتصل للقلب بسهولة
تحياتي لابداعك

لـــولا وزهـــراء يقول...

قاسي هذا الشعور جداً
سلمت اناملك
لولا

فارسة بلا جواد يقول...

مضطرة .. شعور حين يأتي يحبس أنفاسنا ويكبل رغباتنا في الحياة

خاطرة رائعه للغايه

وما أعجبني فيها أحسسنا بشعورة وهو ينتظرها ويحمر قليلاً ثم يتماك نفسه


تحية أحرار

كريمة سندي يقول...

عندما نضطر نفعل المستحيل تحياتي

موناليزا يقول...

مضطرة؟؟
مضطرة لإيه بالظبط؟
مضطرة تتأخر مثلا
مضطرة ما تجيش
مضطرة ماتكملش معاه
ما فيه كذا احتمال

تخاريف مترجــِــمة يقول...

بالعكس انا شايفه ان مضطرة جمالها انها بلا تفصيل ، وده لشغل وتشغيل القارئ :)


رااائعه جدااااااا

كالحياة هي هذه الخاطرة
تزداد وتزداد وتتفاقم ثم ترسو
ثم تتفاقم ثانية لترسو


،،
رائعه

marwa يقول...

مشوق اوى الموضوع وجميل جدا ويشد بصراحه بس مضطره دى مش مريحانى علشان الانسان لما بيبقى مضطر بيعمل المستحيل وانا مبحبش الاستسلام بسرعه كده بس بجد تسلم ايدك موضوع فى منتهى الجمال

richardCatheart يقول...

جمييييييييييييييييييله يا محمد

كم من امال واحلام ذابت بيها العقول والقلوب

وفاجاه نسقط معها سقطات مدويه قد تكون بكلمه


مضطره

تسلم يا محمد فى انتظار القادم

Carmen يقول...

حقا ابهرتني هذه المرة بل ازداد انبهاري بكلماتك
الوصف رائع جعلني احيا معه الامه واعاني معاناته
ارتسمت علي شفتاي ابتسامة شاحبة من وسط تساؤلات حائرة ماذا سيحدث
حينما علمت ان الاتصال الاول كان برقم خاطئ
النهاية وضعتها كلمة واحدة مشتتة حائرة مبهمة ككل اركان الخاطرة
حقا ابدعت ثم ابدعت وجعلتنا نحيا معك ابداعك
تقبل مني ارق تحية

مدونة رحلة حياه يقول...

شهرزاد
من قال انه صار سرابا
ربما يكون فى القادم ما يبدل الامور
فقط تحلوا بالصبر

مدونة رحلة حياه يقول...

الحب الجميل
متشكر على تعليقك الجميل زى طبعك يا افندم

مدونة رحلة حياه يقول...

ربنا يبارك فيك يا باشمهندس
صبرا
وعسي الاحداث ان تظهر الكثير من المخبئ خلف استار الخواطر والحكايا

مدونة رحلة حياه يقول...

هيفاء
متشكر على حضورك وتعليقك واطرائك
فعلا احساس صعب جدا
بس القادم ربما يظهر خلاف ما نظن

مدونة رحلة حياه يقول...

بنت خيخة
نورتينى يا افندم
مضطرة تكملى المتابعة عشان الاحداث مازالت تتابع

مدونة رحلة حياه يقول...

بنوتة
كلماتك ألمتنى بجد عشان مكتوبة من قلب
انتظرى القادم وتابعى

مدونة رحلة حياه يقول...

دكتور مصطفى
متابعتى لك علمتينى الكثير
انتظر تقييمك لتلميذك
دومت بخير

مدونة رحلة حياه يقول...

لولا
فعلا قاسى هذا الشعور جدا
بس اعمل ايه
هى اتكتبت كدا
واللى عاشها عاشها كدا
اتحملى بقى

مدونة رحلة حياه يقول...

فارسة
متشكر على مرورك ومتابعتك
احاول ان اصل الى ما تتمنون وما يلقى قبولكم دوما

مدونة رحلة حياه يقول...

استاذتى كريمة سندى
اوافقك تماما

مدونة رحلة حياه يقول...

موناليزا
مضطرة تكملى معايا لحد نهاية الاحداث
دومتى بخير معلمتى

مدونة رحلة حياه يقول...

تخاريف
لكل رأيه واحترم اراء الجميع
ارجوا متابعة ما ياتى من احداث
دومتى بخير

مدونة رحلة حياه يقول...

مروة
فى متابعة ما يتبقى معرفة الكثير فلا تملى
دومتى بخير ابنتى

مدونة رحلة حياه يقول...

مارووووووووووووو
سلمت كلماتكم واناملكم
انتظروا معى فعسى ان يكون القادم مفيد

مدونة رحلة حياه يقول...

كارمن
اشكرك ابنتى
على كلماتك

المورقة عبير !! يقول...

مضطرة وليس على المضطر حرج

قوية جداً ..هذه الصفعة التي تلقاها

ولكنها مضطرة

سأعذرها هذه المرة

دمت برقي

اسلام نور يقول...
أزال المؤلف هذا التعليق.
زينة زيدان يقول...

الحلقة الاولى تعرب عن ان القصة ستكون رائعة...
المقدمة جميلة ولو انك زدت في استخدام اللغة لكان اجمل واستخدام اللغة يعني استخدام المحسنات والصور الجمالية وذلك مهم في بداية القصة لأنها وسيلة لجذب القاريء ودوما البداية يجب ان توازي في اناقتها وجمالها ما يجول في القصة

تحيتي لقلمك المعطاء

ما زلت اتجول
وارتحل عبر مسافات رحلتك الحياتية العميقة....!!