الخميس، 16 يونيو، 2011

اتصال

قرأت الرسالة 
ودارت الدنيا بها
الرسالة 
لاتحوى 
سوى كلمة واحدة 
مضطر 
ماذا يقصد بها 
أتراه كان مضطرا للابتعاد 
أتراه كان مضطرا للسفر
أتراه كان مضطرا للغياب
أشياء وتساؤلات كثيرة 
جالت بخاطرها
وتشردت فى امواج 
من الحيرة والتشتت
والأفكار تذهب بها هنا وهناك 
ترى .........................ترى
لا يهم ساكمل حياتى 
أعيش على ما يكمن داخلى 
من ذكرياتنا معا 
سابقى أحبه
مهما كان منه
وليقضى الله أمرا كان مفعولا
أما هو
فبات ليله نهاره يحلم بها معه
يحاول الوصول اليها
عاود الاتصال 
ولا تجيب 
لابد ان أصل اليها اينما كانت 
فكر ماذا يفعل 
نعم ليس غيره 
يستطيع ان يساعدنى 
ذهب اليه ساله 
بالله عليك اخبرنى أجدها 
صدقنى لا أعرف 
ليست عندى اية معلومات 
لكنى اعدك ان أتصل عليك 
إذا علمت أى شئ عنها
ذهب متألما 
لكن الامل لم يفنى داخله
مرت ساعات 
الايام تمر متوالية 
كأنها سنوات طوال 
لابد ان اجدها 
أصل اليها 
ساذهب لأسأل عنها 
فى كل مكان 
الأقسام والمستشفيات 
اتصال جديد 
لقد علمت المنطقة التى تعيش فيها 
أخبرنى بسرعة 
.....................
ماذا تقول 
هل تعيش هناك 
نعم نعم هناك 
لم يتمالك نفسه من الفرحة 
وترك الهاتف مفتوحا 
ودون ان يتكلم أسرع يجرى 
تجاه هذه المنطقة 
سانتظر هنا 
على هذه الناصية 
ربما تمر قريبا 
تراها تسكن فى هذا الشارع 
ام هذا 
فى هذا البيت 
ام هذا 
ترى كيف حياتها الأن
واستمر ينتظر
الساعات والأيام 
يجرى نحو هذه يتأمل فى وجهها 
والمارة بدأوا ينتهبون 
لحدوث شئ غريب 
من هذا الذى يقف هنا كل يوم 
انتبه 
غير مكانه 
ينتقل من شارع لشارع 
ومن ناصية لناصية 
لقد تبدل حاله
طال شعر رأسه ولحيته 
لم يعد يهتم به
شغل بها ليل نهار
يااااااااااااااااااااااااااااا الله 
انها هى 
اخيرا 
اسرع نحوها 
لم يستطع النداء عليها
تتبع خطواتها
علم مكانها
ساعود 
ثم سارجع اليها 
فكر 
أذهب اليها 
ام اتصل بها 
ساذهب 
لالالالالالالا
ساتصل 
فعلا 
اتصل عليها 
لم تجبه 
اتصل ثانية 
لم تجبه 
اتصل ثالثة 
لا احد يرد 
ساذهب 
مباشرة الى بيتها 
ويكن ما يكون 
قبل ان يكمل كلماته 
هاتفه يرن 
انها هى 
أسرع بالأجابة 
السلام عليكم 
ألووووووووو
ألووووووووو
ألووووووووووو
سمعت صوته 
فرحت 
لم تتمالك نفسها 
بكت 
وسقط الهاتف من يدها
وهو يجيب 
ألوووووووو
ألووووووووو

33 رأيك يهمنى:

مصطفى سيف يقول...

الوووووو
ترى ماذا سيقول؟
كيف ستخرج منه الكلمات
وهي ماذا ستقول ؟
هل ستنطق؟
بعد كل ذلك الشوق هل تكفي الكلمات للوصف؟
رائعة استاذ محمد
احسنت

BNT ELISLAM يقول...

احساس رائع فى الحب


بجد حاجه محصلتش ياترى ايه الحوار وياترى ايه الاسلوب؟
وياترى عتام ولا شوق ولا حزن ولا ايه



ياه بجد الحب ده اسطوره دوامه لا احد يعلمها الا من غرق بسببها
تحياتى لك
ولفلمك ابدعت

أم هريرة.. lolocat يقول...

السلام عليكم
لا انكر ان قصتك بدأت تشغل تفكيرى وانتظر باقى الاحداث بشوق

ياترى بعد الو ايه اللى هيحصل ؟؟؟؟

متابعين معك غدا ان شاء الله لتتضح الرؤية

شىء صعب كتير هذا الشوق القاتل

تحياتى لقلمك المتعدد المواهب
دمت بخير اخى

مونتي بوكيه ورد يقول...
أزال المؤلف هذا التعليق.
مونتي بوكيه ورد يقول...

قرأت الرسالة
ودارت الدنيا بها
الرسالة
لاتحوى
سوى كلمة واحدة
مضطر
ماذا يقصد بها
أتراه كان مضطرا للابتعاد
أتراه كان مضطرا للسفر
أتراه كان مضطرا للغياب
أشياء وتساؤلات كثيرة
جالت بخاطرها
وتشردت فى امواج
من الحيرة والتشتت
والأفكار تذهب بها هنا وهناك
ترى .........................ترى
لا يهم ساكمل حياتى
أعيش على ما يكمن داخلى
من ذكرياتنا معا
سابقى أحبه
مهما كان منه
وليقضى الله أمرا كان مفعولا


صديقي .. يعني ايه ؟ يعني ايه انسانه سابة واحد بيحبها بمزاجها يتعذب ويتألم كتير ونهت ال بينهم مضطررررررره وفي النهايه تقول الكلام دا؟
سابقي أحبه مهما كان منه ؟
دا علي أساس ان هو ال غدر بيها طيب اوكي هو ال سابها .. ورجع وبتحبه مبتردش عليه ليه ؟ ولا هي غاوية تعذبه ولا كانت حاسه ان فلان الفلاني هيدله عليها و لما فلان الفلاني دا عارف المكان ليه الراجل اتعذب كتير علي ما لقاها و دقنه تطول دا كتير فين شغله وحياته ولمين لواحده مضطره ومبتردش عليه؟
ياريت تفهمني انا عقلي خلاص مضططططططر

كريمة سندي يقول...

ما أصعب الانتظار .. أرق التحايا

richardCatheart يقول...

يالهوووووتى عقبال ماتخلص هاكون انا خلصت ايه الساسبنس دا

بجد كل مره بتقطع قلبى عليه والنبى جوزهم فى الاخر ربنا يخليك

لـــولا وزهـــراء يقول...

سمعت صوته
فرحت
لم تتمالك نفسها
بكت
وسقط الهاتف من يدها
وهو يجيب
ألوووووووو
ألووووووووو
......................
يادي النيلة هههه شوقتنا في كل مرة نقول هنعرف النهاية ولما تيجي تنتهي يقوم يغمن عليها بقى ولا من كتر الفرحة تليفونها يقع ماليش دعوة خلي المخرج يعمل كلاكيت مرة تانية (:
جميييلة يا محمد جدا

لولا

هبة فاروق يقول...

تركتنا فى شوق لمعرفة المزيد
قصة مشوقة فى انتظار باقى الحكاية
احييك على سردك واسلوبك المشوق

جايدا العزيزي يقول...

وعدنا الى الاثارة والتشويق

ما اغلى الاشواق من قلب تلهبه نيرانه

اوتدرى شعرت بزرات جسدى تنبض وانا اتابع

لست ادرى لما ولكنى كنت البطله

ما اجملك حين تخط بقلمك لنا الابداع

دائما متميز محمد لك ورودى

اشكرك هذا المساء على اسعادى وتحريك الاحاسيس الراكده بداخلى

تحياتى

الحــب الجميـــل يقول...

وماذا بعد الو يا ترى ؟؟؟؟
جميله يا محمد .... متابعه
القصه تزيدها جمال و التشويق

تسلم ايدك وافكارك يا محمد
تحياتى

أبو حسام الدين يقول...

شوق انتظار عناء.. بصيص أمل، خيبة..
صعب جدا

وجع البنفسج يقول...

أكثر كلمة اكرهها ، هي ان يقول شخص ما انا مضطر .. يعني ايه انت مضطر ؟؟ يعني تضرب الدنيا بعرض الحائط وتقول انك مضطر ؟؟ كلمة صعبة جدا وخاصة عندما توجه لشخص مجروح وفي امس الحاجة إليك .

//////////////////////////

استمتعت بالزيارة والقراءة.

دمت بخير.

شهر زاد يقول...

لا لا لا لا متفقناش على كده شوية رومانسيه اه بس قنطار دا كثير يا محمد
وبعدين يا محمد ارحمنا بقى خليهم يتقابلو ولو مرة
اقولك ترد عليه بس يسمع صوتها
تسلم يا محمد بجد حركت جوايا حجات كثير
تحياتي

Carmen يقول...

ازداد الموقف صعوبة علي كليهما ولكني علي اي حال احبذ اللقاء :)
كلمات مشوقة رائعة تسلم ايدك وقلمك
تحياتي

marwa يقول...

يوووووووووووووووه بقه يعنى تشوقنى وبعد كده الاقيها خلصت
على ما تخلص القصه هكون انا خلصت الاول
كملهاااااااااا بقه

مدونة رحلة حياه يقول...

مصطفى سيف
ان شاء الله البوست الجديد هتعرف اية اللى حصل
استنى معانا

مدونة رحلة حياه يقول...

بنوتة
شكرا ليك وتابعى معانا ورزقى ورزقكم على الله

مدونة رحلة حياه يقول...

وعليكم السلام
يسعدنى جدا ان اعلم ان قصتى شغلت تفكيرك
فهذا عندى نجاح كبير
انتظرك فى القادم

مدونة رحلة حياه يقول...

مونتيه
متستعجلش
اللى جاى يبين اللى بيحصل

مدونة رحلة حياه يقول...

استاذتى كريمة
صدقتى فعلا ما اصعب الانتظار
بس مش بايدى
نلتقى قريبا ان شاء الله

مدونة رحلة حياه يقول...

بعد الشر عليك يا مارووووووووووو
استنى بس شوية

مدونة رحلة حياه يقول...

استنى بس يا لولا ولا انتى زهقتى منى
استنى بس وان شاء الله تعرفى كل حاجة قريب

مدونة رحلة حياه يقول...

هبه فاروق
ربنا يعزك
ان شاء الله القادم ممتع اكثر
تابعينى فقط

مدونة رحلة حياه يقول...

جايدا العزيزى
دى شهادة كبيرة كتير قوى عليا
بس خلينى اصدقك وكملى معايا الرحلة

مدونة رحلة حياه يقول...

الحب الجميل
العفو يا افندم
مهمتنا امتاعكم فقط تابعونا

مدونة رحلة حياه يقول...

ابوحسام الدين
شكرا على تواجدك يا افندم

مدونة رحلة حياه يقول...

وجع البنفسج
نورتنى يا افندم
متشكر على تعليقك

مدونة رحلة حياه يقول...

شهرزاد دا شرف ليا ان كلامى حرك مشاعر عمالقة الكتابة شهر زاد
تابعى معنا

مدونة رحلة حياه يقول...

كارمن
وانا ايضا احبذ ذلك ولكن
الله اعلم بما يحدث
تابعى معنا

مدونة رحلة حياه يقول...

بعد الشر عليك يا مروة
هانت اهى
كلها زقة ونطلع بره
استنى بس

المورقة عبير !! يقول...

متى ستجيب ..

وماذا بعد كل ذاك الاضطرار ؟؟؟

شوقتنا فعلاً

بطريقة كتابتك السلسة والراقية

دمت بخير

زينة زيدان يقول...

وتستمر الاحداث

والتصميم يملأ قلبه كيانه

هدفه الوصول

وصدفك ايصال شعوره لقاريء

وفي كل مرة تنمجح


لكن

اللغة سرد فقط
هي تحتاج لاثراء في هذا الجزء
كان بامكانك ان تتعمق في وصف حالته
فوصفك بان شعره طال....إلخ كان مباشر جدا رغم ان حالته تستحق وصف اعمق وكذلك عندما صار يراقب طريقها ومكان سكناها فبالامكان الوصف بشكل اعمق ولغة أكثر دراماتيكية كأن نقول " كانت مشاعره واضطراب نبضاته مترجم على قسمات وجهه وترتسم من خلال شعره الذي تطاول ........
ولاحظ جميع الماكثين والمارين عبر المكان تواجده المستمر والمنتقد وصوت خطواته السريعة المرتبكة يعطي ايحاءً بأنه باحث عن مفقود ثمين ...كانت انفاسه مع الطريق تتحد كأنها شعب في ميدان يعتصم .. وللوصول لبغيته يصمم ويجتهد .."

أتمنى تقبل مروري