الأحد، 15 يناير، 2012

مسافر بلا مأوى (17)


أحيانا كنت أشعر وكأنك قريبة منى
أسرع فى اتجاهك كالمجنون
أجرى أسابق نفسى وسط الميادين وسط السيارات
أتناسى نفسى أتجاهل مكانتى
فى الحب لا توجد ألقاب
وعندما يتعلق الامر بالمحبوب كل الامور تتساوى سواه
وبعد كل سعى ومعاناة
أجد أن الامر كان سراب
وكأنى مسافر عبر الصحراء وقد نفذ ما معى ماء
وانظر فى الامام
فأجد فى الافق قد بدت لى بحيرة صغيرة
تتلألأ على حافتها المياه
أسرع وأسرع حتى تتسابق زخات العرق أيها تسقط اولا
وانتظر أن أصل ولا أصل
وكأنه طريق فى اتجاه واحد
كل العالم من حولى يتغير وأتابعه
عسى أن أعلم عنك شيئا فى اى مكان
عسى ان أشم رائحتك فى مكان فى وسط جولاتى
سافرت متنقلا كثيرا
من بلد لبلد
وبدأت أنشر كتابات هنا ومقالات هناك
نعم بدأت الى جانب عملى امارس هوايتى كما وعدتك
فى فلسطين انتفاضة تقوم
ودماء تسيل
واناس على الجراح تعزف
لم يعد جسدنا ينزف فى فلسطين وحدها
كان قدر العراق أن تلحق بها
وفى الفجر تشن الحرب
وشعب يصمد
وجيش يقاتل
وفى ذروة الانتصار
تلعب الخيانة دورها
بغداد تسقط
رئيسها يعدم
فى يوم عيدنا
قدموه لنا أضحية العيد
ويالها من مهانة
ونحن لا نملك سوى ان ندين ونشجب ونستنكر
كلمات ليس لها محل من الاعراب
سوى ان الجبن والخضوع والذل وحب السلطات قد علا جبهتنا
وانتخابت تزيف فى بلاد العرب
وغلاء يستشرى
واحقاد تشتعل
والكل خلف الجاه يلهث
اعود الى فلسطين فأجد قائدها قد أسرع للقاء ربه
ويتبعه مغتالا رفيق الحريرى فى لبنان
وتشب الخلافات بين العرب
سوريا ولبنان تشتعل بينهم النزاعات
واسرائيل تستغل الوقت لتقتحم جنوب لبنان
وحزب الله يتصدى
بضع وثلاثون يوما من الحرب والصراعات
حتى عادت اسرائيل ذليلة من حيث اتت
وتشتعل الخلافات الاقليمية بين العرب من جديد
وأبدا لا تنتهى

24 رأيك يهمنى:

الغاردينيا يقول...

وكأنه طريق في اتجاه واحد !

كنت هنا ^^

أحمد الصعيدي يقول...

وغلاء يستشرىواحقاد تشتعلوالكل خلف الجاه يلهثاعود الى فلسطين فأجد قائدها قد أسرع للقاء ربه ويتبعه مغتالا رفيق الحريرى فى لبنانوتشب الخلافات بين العرب سوريا ولبنان تشتعل بينهم


وأبدا لن تنتهي

أم هريرة.. lolocat يقول...

السلام عليكم
رحلتك اليوم ذات شجن خاص
وهم مشترك
واحاسيس لاتريد ان تنتهى من القلوب

ولازالت البقية تتوالى فى سباق القهر والظلم والاغتيالات
حتى لم يتبقى الا القليل من كرامة العربى لم تغتال بعد ومنها نحاول ان ننطلق للحرية وسيكون ان شاء الله

تحياتى لك وتقديرى

Casper يقول...

حال العرب لن يتغير
أو محتاح قرون أو آلاف السنين كي يتغير

mrmr يقول...

لايك

مصطفى سيف الدين يقول...

هكذا اصبحنا معك مسافرون بلا مأوى
تحياتي لصوت قلمك الحر الذي لا يغوص فقط في خبايا مشاعرنا الخاصة بل يغوص داخل مشاعرنا العامة
ابدعت يا صديقي

هبة فاروق يقول...

يا له من واقع اليم
ذل وقهر ومهانه
لك منى كل التقدير ويحيا قلمك الواعى

نيسان يقول...

بوست رائع محمد...يخترق همومنا الشخصيه ويتجاوزها الى الهم العام الوطني والعربي....الى لحظات تاريخيه آلمتنا و اذلتنا .

تحيتي وتقديري.

فاتيما يقول...

ليه تقليب المواجع دا
واحنا بقينا غير زمان ؟؟؟

احنا ف ربيع الشعوب العربية بجد
واللى حاصل ف سنة واحدة
حرك جبال بقالها عقود ثابتة
لا يتصور احد ان تندك
وتتزحزح حتى ...


ربنا يحينا
و نشوف امجاد قادمة
ولو الحالى يكتمل
تبقى نعمة النعم من ربنا
وكرمنا بيها عن غيرنا

انا ف الميدان دايما اقولها
احنا كنا بنقرى ع الحاجات دى
ف كتب التاريخ
داحنا دلوقتى عايشينه
بنتفرج عليه
وبنشارك كمان فيه
وفيه اجيال جت ومشيت
ومشفتش عشر كدا
احنا ف نعمة
وربنا يكملها بالنصر

قول آمييييين

سلامى لمعاذ و مامته
وليك يا صاحب الرحلة

حلو القالب دا
لايق عليك اكتر
فيه شجن وآصالة ...
وطيبة زى اللى عندك
:)

لـــولا وزهـــراء يقول...

كل العالم من حولي يتغير واتابعه عسى ان اعلم عنكِ شيئاً


اسرع واسرع حتى تتسارع زخات العرق

وكأنه طريق في اتجاه واحد

................................

رائع يا ابو معاذ كلمات معبرة عن انين مكتوم ومعلن في ذات الوقت

لولا

ريـــمـــاس يقول...

صباح الغاردينيا
ونبقى مسافرين بلا مأوى حين يصبح حال بلادنا العربية مؤلم وموجع أحييك على نصك الذي حكى وجع عام بكل جدارة وتمكن "
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
كانت هنا
reemaas

Aya Mohamed يقول...

واقع مؤلم ابدعت فى تصويره
فقد اصبحت بلادنا مسافرة بلا مأوى حقا
دمت بخير دائما

مدونة رحلة حياه يقول...

الغاردينيا
شكرا لك ابنتى
على مرورك
دومتى بخير

مدونة رحلة حياه يقول...

احمد الصعيدى
هكذا هو حالنا اسا لالله ان يتغير للافضل يوما

مدونة رحلة حياه يقول...

ام هريرة
وعليكم السلام
لعل فى القادم افضل

مدونة رحلة حياه يقول...

كاسبر
لو اردنا ان نتغير لتغيرنا وابتدأت الخطوات

مدونة رحلة حياه يقول...

مرمر
شكرا
منورة

مدونة رحلة حياه يقول...

د مصطفى
هكذا الرحلة بقدر ما تحمل من حب ومشاعر تحمل شجون امة ومعاناة أجيال
دومت بخير صديقى

مدونة رحلة حياه يقول...

هبه فاروق
شكرا لك اختى
اتمنى ان نرى خيرا قريبا

مدونة رحلة حياه يقول...

نيسان
ما استحق الحياة من عاش لنفسه
ولذا وجب ان نتكلم

مدونة رحلة حياه يقول...

فاتيما
وذكر
هناك الكثير والكثير مازال محلك سر
سلامك يوصل ان شاء الله
نورتى

مدونة رحلة حياه يقول...

لولا
شكرا لك ابنتى
دوما احب ان تكون للكلمات صدى يفضح ما نبغى كتمانه حتى نستعد لمواجهته

مدونة رحلة حياه يقول...

ريماس
الف حمدالله ع سلامتك
ربنا يمتعك بالحصة ويطمنا عليك
فى مسافر بلا مأوى الكثير من الاوجاع والشجون والذكريات والمواقف تسرد بشكل مختلف عسى ان يلامس القلوب فتتحرك العقول فتولد الحلول

مدونة رحلة حياه يقول...

اية
اتمنى ان تجدى راحلتنا مرسى فقد انهكها طول المسير
دومتى بخير