الجمعة، 30 ديسمبر 2011

مسافر بلا مأوى (10)


تذكرت
ليلة عم سماءها ظلام حالك
وتكاثرت الغيوم والسحب
وبدأت الامطار تنهمر بغزارة
كأنها شلالات تنساب من أعلى جبل
فتقع على واد بعيد قاعه
كأنى اسمع البرق يخطف صوته الأذان
كأنى اسمع الخوف يضطرب اقترابه العيون
كأنى أرى الحياة تلفظ انفاسها
أخذت السماء تومض وتظلم
ترعد وتبرق
عواصف وزوابع
اشتدت الامطار اكثر
أصبحت السماء ترسل عليا كراتا من جليد
كأنها أقسمت أن تخرج كل ما فى جوفها
كأن كبدها يتمزق مرضا
كأنها تتشقق تزلزل تغتصب
كانها تصرخ فى سكرات الموت
دقائق
كست الارض بثوب أبيض
تجمدت فى مكانى
وكأنى مقعد لا استطيع الحركة
جسدى يقشعر بردا وخوفا واضطرابا
كأن الدماء فرت من وجهى
كأن النبض فارق مسامى
أسنانى يدق بعضها بعضا
التصقت شفاهى فلا استطيع النطق
دوما اسير بثياب خفيفة
رغم نصيحتك دوما باصطحاب معطفى معى
لكن دوما أقول افعل
رغم أنى متأكد انى لن أفعل
وأعرف أنك متأكدة أنى لن أفعل ايضا
راودت الخواطر عقلى
وقد تهت منى
أين أنا
والى أين كنت اتجه
أم أنى سعيت الى نهايتى
مالى لا ارى اى بشر هنا
مر العمر أمامى كشريط مسجل
لحظة بلحظة بكل تفاصيله
بكل ما به من معاناة وألم
بكل ما به من حزن وفرح
ترتعد فرائسى بردا
ام خوفا
ام شوقا
ام خشية
ام خجلا
ام سباحة عبر دمعات عينيك
ام ....ام .........ام
ترانى هنا اضع راحلتى
وانهى رحلتى التى بدأت بغربة
واستمرت فى غربة
وتنتهى بى فى غربة ايضا
والأن انا فى اسمى اوصافها
غريب فى مكان غريب فى وقت غريب فى مناخ غريب
تساؤلات وافكاروخواطر
انسالت فجأة وجمدت فجأة
وبقيت معلق مختبئ خلف خيوط الامطار
امزق بأنفاسى المبعثرة
قيود العتمة
ازيل بلهيب يخرج من داخلى
شريط الثلج الذى على أحاط جسدى

12 رأيك يهمنى:

افروديت يقول...

السلام عليكم

اول مرة اقرالك شعر

بس جميل والله سلمت يداك


تحياتي لك

رحاب يقول...

كأنى اسمع الخوف يضطرب اقترابه العيون
كأنى ارى الحياه تلفظ انفسها الاخيرة
كأنها تصرخ فى سكرات الموت
كان النبض فارق مسامى
فلا استطيع النطق
قد تهت منى
ام سعيت الى نهايتى
مر العمر امامى
ترتعد فرائسى
بردا
خوفا
شوقا
خشيه
خجلا
ترانى هنا اضع راحلتى
امزق بأنفاسى المبعثرة قيود العتمه
لا تعليق سوى انها احاسيس متضاربه ما بين الحب والوحده والصمت والرحيل والهروب من لا شئ الى لا شئ ومحاسبه النفس على ما فعلت بنا طوال تلك الرحله ومتى تنتهى وكيف

أم هريرة.. lolocat يقول...

السلام عليكم

ام ترانى هنا اضع راحلتى وانهى رحلتى التى بدأت بغربة واستمرت فى غربة وتنتهى بى فى غربة ايضاوالأن انا فى اسمى اوصافهاغريب فى مكان غريب فى وقت غريب فى مناخ غريبتساؤلات وافكاروخواطر انسالت فجأة وجمدت فجأةوبقيت معلق مختبئ خلف خيوط الامطارامزق بأنفاسى المبعثرة قيود العتمة ازيل بلهيب يخرج من داخلى شريط الثلج الذى على أحاط جسدى

ارانى انا انك بدأت تكتسى بثوب الفلاسفة :)

ونخرج بحكمة الترحال فى اسفارك

وهى ان الانسان مهما ارتحل وسافر واغترب لابد له ان يعود كما بدأ

الحب
الوفاء
الأخوة
الابناء
الاسرة
كل الحياةو مافيها ماهى الا رحلة واغتراب تبدأ به وتنتهى به فى النهاية

حرفك راقى ومعناه عميق وفكرك فى تطور مستمر احييك محمد على هذه الاسفار والرحلات الشيقة التى سمحت لنا ان نشاركك فيها

تحياتى وتقديرى

هبة فاروق يقول...

جميله اوى يا استاذ محمد
دائما تبهرنى كلماتك الجميله
تحياتى

zizi يقول...

محمد الغالي ..

مازالت رحلتك تمتعنا وتشدنا معك في اجواء من الطبيعةالهادرة العاصفة ربنا ينجيك ..في انتظار القادم عشان تقول حتعمل ايه ..ونعمل ايه بقى بردتنا اكتر ماحنا بردانين ..تحياتي وامتناني لقلمك المبدع ..

مدونة رحلة حياه يقول...

افروديت
وعليكم السلام
اتمنى ان تنال الكلمات رضاك
دومتى بخير

مدونة رحلة حياه يقول...

رحاب
متشكر لمتابعتك وتعليقك يا افندم
دومتى بخير

مدونة رحلة حياه يقول...

ام هريرة
وعليكم السلام
نعم هكذا الحياة
لكن هناك كثير تبقى
تابعى
دومتى بخير

مدونة رحلة حياه يقول...

هبه فاروق
ربنا يعزك
كلماتكم اجمل دوما
دومتى بخير

مدونة رحلة حياه يقول...

ماما زيزى
الله يخليك
بحاول اكتب شئ يكون له معنى ويستحق وقتكم
دومتى بخير امى

شهرزاد المصرية يقول...

و من البشر من يسافر بحثا عن الحلم
عن الحقيقة
عن الأمان

جزء جميل من سلسلة جميلة يا أستاذ محمد

تحياتى

♥نبع الغرام♥♪≈ يقول...

بجد انت رائع


اعجبتنى كلماتك

كل عام وانت بخير