الأحد، 20 فبراير، 2011

مشاهد

أمسكت قلمى وجلست اكتب لم أكن ادرى ماذا أكتب ولكنى أحببت أن اكتب ما بدور بداخلى وما أراه فعينيا تدمعان كلما ارى مشاهد القتل والضرب والتعذيب والحرق هنا وهناك لم أكد انتقل من قناة لاخرى الا وجدت دماء تسال الا وجدت اعراضا تنتهك ، لا تكاد تضع يدك على أى موضع فى خريطة وطننا الا وجدت فيه دماء تسال يالله (بأى ذنب قتلت )
خواطر كثيرة تجول بذهنى مناظر تتقلب وتتشكل أمام عينى أسافر معها حينا وتسافر معى أحيانا اخرى ، اشياء كثيرة خاطئة تحدث ويبنى عليها مواقف مثلها خاطئة وكأنى ارى امام عينى اقتصادا ينهار ومصانع تغلق فوجدت عمالا تنضم الى طوابير البطالة بسبب توقف العمل فى معظم الشركات ربما يكون بسبب الاحجام ربما يكون بسبب الخوف ربما يكون بسبب غياب الامن ربما بسبب عدم الاستقرار ربما بسبب التخبط الادارى ربما بسبب توقف البنوك والبورصة عن اداء عملها  ربما بسبب ................ ربما 
ابكى عينى رؤية أناس لا يجدون قوت يومهم وتفكيرهم كيف سيعودون الى بيوتهم فارغى الايدى واولادهم ينتظرون قدومهم بما يتمنون بكيت عندما عايشت نظرة اعينهم فى حينها ، ادمى قلبى رؤية مرضى لا يجدون ثمنا لشراء علاجهم رغم حاجتهم للدواء لكبح جماح الداء ،اضنى فؤادى رؤية امهات تبكين لفقدهن فلذات اكبادهن وبنات تبكين من تأخر سن زواجهن وخشيتهن من ضياع الامل الذى حلمنا به كثيرا وزوجات تبكى بسبب عم قدرتهم على الانجاب  .........
كلما مررت على مكان ورأيت ما حل به أعيانى منظره فلما اعتده الامكتظا بالناس هذا يدخل وهذا يخرج فتراه مكانا حيا اما الأن فأجد اصحاب تلك الاماكن يجلسن امامها سألين الله الفرج بعضهم يحدثنى يقول انه يبغى ان يغلق واتكلم معه مصبرا له واخر يقول لم اجد ما أدفع به مرتبات العمال وبعضهم يقول لم يعد فى المصنع عمل فطلبت من العمال الحصول على اجازة حتى ييسر الله الامر  وغيرهم .......
عندما ارى ضحكات فى عيون طفلة ارى معها امالا تولد واحلاما تحقق وفى لحظات تختفى وتتبدل بدموع تشبه الدم عندما ارى بجوارها اخرى تبكى فكل دمعة اراها تحفر بداخلى ألم الله يعلم منتهاه، وكأنى بى أطبطب على كتفها أمسح بيدى على شعرها واجفف دموع عينها وأضم رأسها الى صدرى قائلا لها يا ابنتى لا تحزنى فكلنا لك أبا وأخا فأنتى منا وابدا ما غاب حقك عن أعيننا .
تتسابق المشاهد أمام عينى فإذا بى بطفل صغير يتشاجر مع اخر على كرة يلعبون بها فأقف معهم اسألهم ان اشاركهم اللعب ولنلعب سويا ولا اتركهم حتى ترتسم البسمة على وجوههم واتركهم سعداء فرحين أتابع خطواتى فإذا أمامى مشهد طالما أوقفى طفل صغير يعمل فى ورشة ومعه اخرون انادى عليه فانى ارى البراءة ترتسم على وجهه الذى لم تغيره ذنوب البشر أسأله عن تعليمه وعن أهله فاذا به يخبرنى وعينيه تدمعان بأنه من أسرة فقيرة وانه يبغى مساعدة والده فى تحمل اعباء الحياة وأنه كم تمنى أن يكمل تعليمه ولكن كيف ؟ 
مررت ومررت أسلم على هذا وابتسم فى وجه هذا وأقف مع هذا احادثه ويحادثنى ويرن هاتفى لاسمع ألاما أخرى قد حطت بشخص ما وما وجد أماه فى هذه اللحظه سواى لينثر شكواه على صدرى ............ أتابع خطواتى وتفرحنى اخبار نجاح واخبار زواج واخبار شفاء واخبار واخبار فالدنيا دوما مشهدان .
مشاهد كثيرة ربما تكون متضادة او مترادفة تتسارع امام عينى كلما هربت من مشهد لحق بى الاخر وكأن مصيرى أن أعايشها وكأنى أجد من اراهم فى كل مشهد يتعلقون برقبتى يقولون واعينهم تذرف الدموع وربما الدماء متى  متى   متى ؟
يا الله رحماك بنا  يا الله رحماك بنا   يا الله رحماك بنا 
فقد أعيانى التفكير وأذبلت عينى الدموع



20 رأيك يهمنى:

شهر زاد يقول...

محمد
عيناك ابكاها شيء واحد لكن اعيننا ابكاها شيئان
ابكاها الالم من رؤية ومعايشة الالم وابكتها كلماتك الناطقة بصدق قلبك الطيب
اي انسان وارسم خطا على كلمة انسان فليس كل بشر انسان
كل انسان سيبكي دما على ما نعيشه
وانا قلت في اكثر من مناسبة اننا جيل الذل نعيش الذل بجميع اشكاله وصور نتقلب في مشاهده الدامية ونسرح في دروب قهره المتعدده
هو زمن المخاض الذي سيفرز ولادة مجهولة الموعد والنتائج
زماننا صخر اصم يقف في طريق انسانية الانسان
لكن يبقى السؤال
من يصنع الزمن؟؟؟؟؟
اجابني
نحن من نصنع الزمن نحن من نخرب فيه
نحن من نصنعع هذه المشاهد الدامية التي زخرفت بها صفحات مدونتك
نحن مجرمي الانسانية
نحن قتلة الانسان
نحن مدمري الحياة الجميلة
ديننا واضحسهل
ميادئه تحترم انسانية الانسان وتحترم كرامته
تجعله يعيش الدنيا الجميلة
هي فعلا زاخرة بالمتناقضات لكننا نهيج متناقضاتها لتفرز ظلما قاهرا
محمد
البوست دا مينفعش على الصبح حرام عليك
كنت تخليه لبعد الظهر على الاقل
فأنت أوقفتنا أمام المرآة وجعلتنا نحاكم انفسنا ونضعها في قفص الاتهام لنسألها
ماذا فعلت يا انسان لاخيك الانسان؟؟؟؟؟
تحياتي

مصطفى سيف يقول...

اخي محمد
هي الحياة كذلك احداث متناقضة
قد تضحك الان وتبكي بعد قليل
قد تبتسم وانت بداخلك تبكي من الحسرة والمرارة
هي الحياة كذلك
فقر هنا ورخاء هناك
مظلوم هنا وظالم هناك
هي كذلك الحياة
لقد اجدت اخي الكريم في صياغة حروفك وكلماتك لتعبر عن دهشة في كل النفوس مما نراه يوميا
تحياتي وتقديري لقلمك المحترم

ماشي بنور الله يقول...

لا اعرف
الصمت ابلغ احيانا..
اخي الكريم يقال في الحكم والمواعظ
((عدو عاقل خير من صديق جاهل"مجنون"))
ما كان يضير هؤلاء الذين ظلوا يترعون علي عروش ارض العرب
ما كان يضيرهم ان يتنازلوا قليلا رحمة بشعوبهم
لكنهم يصرون علي سفك الدماء وتشريد الابناء
وينسون ان سنة الحياة لا تبديل لها

اليوم تنكشف جرائمهم واحدة بعد الآخري

وغدا تنعم تلك الشعوب المطحونة
بحريتها وبنعيم اوطانها .

اللهم وفقنا ولا تفرقنا

هبة فاروق يقول...

خلق الانسان فى كبد
كم من شعوب تتألم وكم من شعوب تموت بسبب الفقر والجوع
هذة هى الحياة وعلينا ان نعيشها بحلوها ومرها
تحياتى

تخاريف مترجــِــمة يقول...

كلماتك أخذتنا من عالم القراءة محمد لعالم الخيال والرحيل الى ارقى حدود الانسانيه

حينما نعيش بصدق نشعر بصدق وأيضا نعبر بصدق

حينما نتغاضى عن مهامنا عن آدميتنا ونتجه للتخريب للدمار إلى الإنسانيه ننسى الكلمات وتتوه العبارات وتنمو على ملامحنا الجمود والغلظة


بصدق اشعر ان هنا رحلة الحياة

صدقتَ يا محمد

تحياتي

تركي الغامدي يقول...

تحياتي لك أخي محمد ... فقد أخذتنا إلى الضفة الأخرى من الحياة عندما وجعلتنا نراها كما هي .
وفقك الله وبارك فيك .

المنشد أبو مجاهد الرنتيسي يقول...

بسم الله وبعد
أبو مجاهد الرنتيسي مر من هنا وأعجب بالمضمون
:)
تقبل مروري

نبع الغرام يقول...

ان مفيش حد عجبة حالة لا المهموم فرحان ولا السعيد فرحان طب لية خايفين نفرح ولا مستكترنها على نفسنا

نبع الغرام يقول...

ليه مفيش حد عجبه حاله وده مع اغلب الناس
تلقى البت البيضه نفسها تبقا قمحويه
وتلقى القمحويه نفسها تبقا بيضه
وتلقى الطويله نفسها تقصر شويه
وتلقى القصيره نفسها تطول شويه
وتلقى الى جسمها مليان نفسها تخس
وتلقى الرفيعه نفسها تبقا مليانه شويه
وتلقى الى عندها بنت نفسها يبقا عندها ولد
وتلقى الى عندها ولد نفسها تجيب بت
وتلقى الى مش بتخلف خلاص نفسها فى اى حاجه
ياجماعه والله كل حاجه من عند ربنا حلوه ولازم نقول الحمدلله على كل شى
مع انى نفسى اطول شويه هههههههههههههههههه بهزار

نبع الغرام يقول...

ابواب الخير كثيرة
بل لا تعد ولا تحصى
وهذا من رحمه الله فينا
اعطيكم مثل بسيط
قيل للإمام احمد بن حنبل كم بيننا وبين عرش الرحمن
فقال دعوة صادقة
فكر في قول الإمام احمد رحمه الله ستجد قوله الصدق
من أبواب الخير المفتوحة لنا والسهلة والتي لن تكلفنا إلا كلمات وأجرها عظيم عندا لله الاستغفار
(من استغفر للمؤمنين والمؤمنات كتب الله له بكل مؤمن ومؤمنة حسنة) رواه الطبراني
لنستغفر للمسلمين فكم عددهم من الخلق إلى قيام الساعة انظر عظيم الأجر ولا تضيعه

نبع الغرام يقول...

والكثير الكثير من هذه المواقف - ففي كل ركن من هذه الدنيا نجد هم وبلاء - والمؤمن هو المبتلى - والصبر هو الاجر المضاعف
جزاك الله كل خير اخي محمد

نعم الحياة قصص وعبر لايدركها الا من انعم الله عليه بقلب صالح

أسأل الله ان يثبتنا ويغفر لنا ويرحمنا ويكرم نزلنا

حرّة من البلاد..! يقول...

أخي محمد
هي سنة الحياة في الأرض حيث ربنا قسم الأرزاق وكتب الأقدار ذاك شقي وذاك سعيد
حياتنا امتلأت ظلم وقهر وذل حين نسينا الله ونسينا أن الخير بيده والشر بيده
حين نسينا أن نحمد الله في السراء والضراء
تجردت قلوب الكثير من البشر من الأنسانية ومن المشاعر فترى قلوبهم أقسى من الصخر
هذه المشاهد هي حياتنا اليومية التي نغطي أعيننا عن رؤيتها
جزاك الله خيرا على احساسك الطيب الذي قلة من الناس لديها مثله
دمت بخير تحياتي

zamanel3agayeb يقول...

الدنيا كله كده فيه الحلو وفيه المر بس ممكن احنا كده بس في ناس مر دائما معهم
يمكن انت شوفت حاجات بسيطه بس لسه كتير علي ماتوصل للكل
والي انت قولت عليه مشاكل بتواجه ناس كتير
ربنا يوفقك وتقدام لنا المزايد
جزاك الله خيرا

سواح في ملك الله- يقول...

ابشر يااخي
فقد استفاق العالم العربي
ومهماكانت الخسائر
فلن يظلمهم احد بعد الان

عقد الجمان يقول...

وبين التناقضات نحن نحيا استعداداً لوجع آخر
وفرح آخر ..

كيف أن قلوبناً ما زالت تنطق !!!

مدونة رحلة حياه يقول...

السلام عليكم
اعزائى مع حفظ الالقاب فلكل منكم مقامه
شهرزاد - مصطفى سيف - ماشى بنور الله - هبه فاروق - سحر- تركى الغامدى - ابومجاهد - ايناس - حرة من البلاد - زمن العجايب - سواح - عقد الجمان
ويبقى فى الحياة رحلات
شكرا لمروركم

أبو حسام الدين يقول...

السلام عليكم

فجرت ما بداخلك من خواطر اتجاه الوضع القائم، حقا أشاطر الإحساس، غير أني عرفت من خلال تدوينتك أنك انسان يحب الخير للجميع، هنيئا لك بذلك أخي الكريم.

أشكرك على تصويتك، وأنا أسف للتفريط في زيارة مدونتك. ستجدني غن شاء الله من المتابعين.
حياك الله

فارسة بلا جواد يقول...

من الطبيعي ان تحمل الدنيا بين طياتها معاني متضادة كيف لا؟ وقد خلق الخير والشر معا ويجتمعان في شخص واحد ولكن الخير قد ينتصر على الشر والعكس

المهم بالنهايه أن نعي أن الدنيا وجدت لنتعلم منها وهناك خيارات عديدة وما يحدث لغيرنا نأخذها عبرة ودرس


ولا تنتهي بنا الحال لأن نستسلم لأخطاءنا آلا منا فكنت دوما أقول وما زلت


هناك أمل مادامت الشمس في وقتها تطلع

موضوع قيم ويستحق التقييم كذلك

راق لي ما كتبت

واتفق معك ان تلك العذابات مستغربه ولكن تجبرنا الحياة دوما على تعلم المزيد

faroukfahmy58 يقول...

استاذ محمد اقدم لك بالغ اسفى لعدم وصول تعلبقاتى الى مدونتك الكريمة وذلك لعطل فى جهازى وساواصل معك وبك الى طريق النور وشكرا

لـــولا وزهـــراء يقول...

في كل مكان في الارض خليط من اللحظات المتضادة
فرح ...حزن
ابتسامة... دمعة
انتصار ...هزيمة
ركود...كساد
ولكن يبقى على عالمنا العربي التسجيل في ارصدته المزيد من الدماء والكثير من الشهداء ....
ان شاء الله الحرية قادمة
تونس
مصر
.............ويليها
ليبيا
اليمن
البحرين
......
حرية حرية حرية ولكن ثمن الحرية
دماء دماء دماء

لولا